Connect with us

نفط وطاقه

توقعات ب”توازن” أسواق النفط عام 2020

Published

on

قالت وكالة “ستاندرد اند بورز غلوبل بلاتس” انه من غير المتوقع حفاظ أسعار النفط على اي مكاسب كبيرة في العام الجاري بالرغم من تصاعد التوترات الجيوسياسية في المنطقة.

وقال رئيس الوكالة مارتن فراينكل  انه رغم الهجوم على منشآت أرامكو في شهر سبتمبر الماضي ومقتل القائد السابق للحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني في بغداد مطلع الشهر الجاري الا أن رد فعل اسواق النفط كانت قصيرة الاجل بسبب الادراك السريع لوجود امدادات كبيرة.

ولا يعتقد فراينكل  ان الاسواق راضية لكنها واقعية بشأن الاضطرابات التي شهدرتها حتى الان، والسبب الرئيسي الواضح هو النمو الهائل في انتاج اميركا النفطي والذي يستمر في النمو حتى لو كان بمعدل ابطأ.

واضاف انه اذا تعطلت الامدادات لفترات زمنية قصيرة فهناك امدادات اخرى متوافرة، بالاضافة الى  امتلاك المنتجين داخل اوبك وخارجها بعض الاحتياطيات لسد اي نقص.

 واوضح ان ضعف اسواق النفط امام تعطل الامدادات يعتمد بشكل فعلي على وضع العرض والطلب الاجمالي، حيث  ان مخزونات النفط في جميع انحاء العالم معقولة وعادت بعض الدول المستهلكة الرئيسية مثل الصين الى تخزينها خلال السنوات القليلة الماضية.

وتابع فراينكل  ان لديهم استنتاج بان المعروض النفطي معقول بالنسبة للطلب حيث ان السوق في عام 2020 سيكون متوازنا على نطاق واسع، مشيرا الى ان الامور قد تتغير اذا في حال حدوث اضطراب طويل الاجل مما سيعمل على تغيير جذري في المعروض لدى كبار المنتجين.

واشار الى ان الهجوم على منشآت ارامكو في سبتمبر الماضي ربما كان اخطر حدث جيوسياسي، وفي الماضي كان من الممكن ان تكون اثار هذا الحادث على السوق طويلة الاجل وهائلة لاشهر وربما لسنوات، لكن السعودية استطاعت اعادة انتاج النفط بسرعة كبيرة وكانت المعنويات تعتبر ان هذا الحادث قد يحصل.

وكشف فراينكل انه مقارنة بالعام الماضي كان هناك اعتماد اقل على نفط الشرق الاوسط بالنسبة لاجمالي العرض والطلب، لافتا الى ان هذا قد يعني ان نوعية صدمات الاسعار التي شوهدت في الماضي قد لا تتكرر اليوم.

Click to comment

اترك رد

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Crypto Prices by Coinlib

جمع