Connect with us

أخبار الخليج

عوامل تجذب الكفاءات للعمل في الإمارات

Published

on

اعلن استبيان جديد أجراه بيت.كوم بالتعاون مع يوجوف، عن الاتجاهات الحالية المتعلقة بجذب الكفاءات والاحتفاظ بها من منظور الموظفين وأصحاب العمل.

أظهر الاستبيان أن أهم ثلاثة عوامل تجذب الكفاءات هي الرواتب والتعويضات (66٪) وبيئة العمل (53٪) والأمن الوظيفي على المدى الطويل (50٪). فيما تمثلت العوامل الأقل أهمية في المظهر الخارجي للشركة مثل الشعار وتصميم الموقع الإلكتروني (13٪) والتواجد الإعلامي  (13%).

وقام7 من 10 مشاركين في دولة الإمارات بادلاء تصريحاتهم أن الشركة تكون أكثر جاذبية اذا اتسمت بالأخلاق باتباعها ممارسات جيدة. فيما قال 65٪ من المشاركين انهم يبحثون عن الشركات التي تتمتع بثقافة عمل بشكل ودي، و63٪ عن الشركات التي تقوم بأنشطة تساهم في تحسين المجتمع.

وقالت المديرة الإدارية للموارد البشرية في بيت.كوم علا حداد ان هذا الاستبيان الجديد يكشف عن العوامل المتعددة التي تعزّز التزام الموظفين تجاه عملهم، والتي تشمل تدريبهم وتقييم مهاراتهم، والبيئة التي يقومون بالعمل فيها، وفرصهم في النمو والتطور، بالإضافة إلى علاقاتهم مع شركاتهم.

وتعتبر عملية جذب الكفاءات خطوة هامة يجب اخذها بعين الاعتبار من قبل أصحاب العمل. فعندما سُئل المشاركين في الإمارات عن مدى اهتمام الشركات بجذب الباحثين عن عمل وتشجيعهم على التقدم للعمل لديها، قال 43٪ أن الشركات تبذل جهوداً كبيرة لتحقيق ذلك، لكن 23٪ قالو انها تبذل بعض الجهود في هذا المجال.

واعتبر 16٪ من المشاركين بأن الجهود المبذولة في هذا المجال قليلة، وقال 5٪ أن الشركات لا تبذل أي جهد في هذا المجال.

وتُعتبر صفحات الشركات عبر شبكة الانترنت التي تستهدف الباحثين عن عمل (30٪) ومواقع التواصل الاجتماعي (29٪) كأكثر الوسائل فعالية لتسويق ثقافة الشركة أمام الذين يبحثون عن عمل.

وعند سؤال المشاركين عن نوع المعلومات التي تثير اهتمام الباحثين عن عمل للانضمام إلى شركة ما، قام 64٪ باختيار المزايا والفوائد التي توفرها تلك الشركة، بينما اختار 52٪ آراء وملاحظات الموظفين حول الشركة.

وأظهر الاستبيان أن أكثر السمات التي يهتم بها المهنيون في دولة الإمارات بعد حصولهم على الوظيفة هي التدريب والدعم يليها فرص التطوّر الوظيفي.

وظهرت فرص التدريب والتطوير (45٪) وفرص التقدم الوظيفي على المدى الطويل (41٪) كأهم العوامل التي تعزّز ولاء المهنيين تجاه الشركة، يتبعها الأمن الوظيفي  (34%).

ولفت الاستبيان إلى أن الثلث من المشاركين يقومون بالعمل في شركتهم الحالية منذ أكثر من سنتان. بالإضافة إلى ذلك، قال 65٪ أنهم سيتقدمون للعمل في شركتهم الحالية في نفس المنصب لو أُتيح لهم الخيار للقيام بذلك من جديد.

Click to comment

اترك رد

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Crypto Prices by Coinlib

جمع